بناصر تيفي اخبار

سبورت تكشف تطورات اجتماع تشافي ولابورتا في برشلونة

كشفت تقارير صحفية تطورات جديدة تخص الاجتماع المرتقب في برشلونة لبحث مستقبل المدير الفني للفريق تشافي هيرنانديز، بعد التكهنات حول إمكانية رحيله.

كان تشافي قد أعلن في يناير الماضي أنه سيرحل عن صفوف برشلونة نهاية الموسم الحالي.

وتغير الأمر الشهر الماضي بعدما نجح خوان لابورتا في إقناع تشافي بمسألة بقائه في النادي الكتالوني.

ورغم ذلك، تجددت التكهنات حول مستقبل تشافي مع برشلونة بعدما أدلى بتصريحات أثارت غضب لابورتا، الأسبوع الماضي.

وصرّح تشافي أن الوضع المالي لـ برشلونة مختلف عما كان عليه قبل 25 عامًا، وهو ما يعني عدم قدرتهم على منافسة الفرق الأخرى.

وذكرت تقارير مختلفة أن تصريحات تشافي أثارت غضب لابورتا، حيث يريد الأخير الإطاحة بالإسباني من منصبه.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة “سبورت” الإسبانية، فإن الاجتماع الذي سيتم خلاله تحديد ما إذا كان تشافي سيظل في منصبه أم لا، الموسم المقبل لن يكون وجهًا لوجه بينه وبين لابورتا.

وأفادت بأن الاجتماع سيحضره كل من ديكو، المدير الرياضي للنادي، ورافا يوستي نائب لابورتا، وأعضاء آخرين في اللجنة الرياضية، ومن بينهم إنريك ماسيب وجوان سولير.

ووفقًا لمصادر قريبة من مجلس إدارة برشلونة، يمكن عقد الاجتماع يوم الاثنين المقبل، بعد ساعات من لعب برشلونة للمباراة الأخيرة هذا الموسم على ملعب “رامون سانشيز بيزخوان” أمام إشبيلية.

اقرأ أيضًا.. دي زيربي يتحدث عن مستقبله بعد ارتباطه بـ برشلونة وبايرن ميونخ

وتشير نفس المصادر إلى أن المدير الرياضي ديكو سيكون هو المسؤول عن اتخاذ القرارات في اجتماع لن يقتصر الحديث فيه عن الوضع الحالي وانزعاج لابورتا من تصريحات تشافي، ولكن كذلك سيتم معالجة وضع الفريق وإجراء تقييم للموسم بأكمله لينتهي الأمر باتخاذ القرار بعد مناقشة كل شيء وتحليله.

وأكدت المصادر نفسها أن الانزعاج من تشافي مستمر وتستمر الفكرة في الاستغناء عن خدماته.

ويسعى تشافي إلى مقابلة لابورتا منذ يوم الجمعة الماضي، عندما انتشرت تقارير رغبة رئيس برشلونة في إقالته، ولكن تلك الخطوة لم تتم بعدما رفض خوان اللقاء، مؤجلًا إياه حتى نهاية الموسم.

ولن يكون لابورتا حاضرًا في مباراة برشلونة وإشبيلية، حيث سيذهب إلى بلباو يوم السبت لمشاهدة نهائي دوري أبطال أوروبا للسيدات بين برشلونة وأولمبيك ليون.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى