بناصر تيفي اخبار

المحكمة الرياضية تنظر في “قميص الصحراء” بين الجزائر والمغرب


وقالت المحكمة، يوم الخميس، إن الجانبين “يتبادلان حاليا مذكرات مكتوبة” ولم يحددا جدولا زمنيا لتعيين لجنة من القضاة وموعدا لجلسة الاستماع.

يطعن الاتحاد الجزائري لكرة القدم ونادي اتحاد العاصمة الجزائري في قرار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) بالسماح لنادي نهضة بركان المغربي بارتداء قميص الفريق الذي يتضمن منطقة الصحراء ضمن خريطة المغرب.

وأثر النزاع بالفعل على مباراتي الفريقين في نصف نهائي كأس الكونفيدرالية الأفريقية، حيث يدافع فيها اتحاد العاصمة عن اللقب.

لم يتم لعب أي من مباراتي نصف النهائي ليومي 21 و28 أبريل، ومنحهما الكاف فيهما الفوز الافتراضي بنتيجة 3-0 لنهضة بركان.

ومن المقرر أن يلعب نهضة بركان النهائي ذهابا وإيابا يومي 12 و 19 مايو ضد الزمالك المصري.

ولم تشر المحكمة يوم الخميس إلى ما إذا كان سيتم الحكم على الاستئناف الجزائري قبل مباراتي النهائي.

وتنص قوانين كرة القدم على أنه “يجب ألا تحتوي المعدات على أي شعارات أو تصريحات أو صور سياسية أو دينية أو شخصية”.

وصل نهضة بركان للمشاركة في مباراة 21 أبريل في الجزائر العاصمة، وصادرت السلطات الجزائرية زي فريقه في المطار.

رفض الكاف طلبا جزائريا بحظر القميص، وبعد أن رفض نهضة بركان ارتداء القميص البديل. ولم تقام المباراة.

وحكم الكاف بأن النادي الجزائري انتهك قواعد المنافسة، ومنح نهضة بركان الفوز 3-0 افتراضيا.

ورفضت المحكمة الرياضية في لوزان بسويسرا نداء عاجلا من قبل الجزائريين لتعليق قرار الكاف بشأن القميص الأسبوع الماضي.

في 28 أبريل، ذهب اتحاد العاصمة إلى ملعب نهضة بركان لمباراة الإياب لكنه رفض اللعب إذا ارتدى الفريق المضيف القمصان التي تحمل الخريطة. ومنح الكاف الفوز الافتراضي الثاني لنهضة بركان.

تم الآن تقديم الاستئناف الكامل في القضية ضد الكاف والاتحاد المغربي لكرة القدم ونهضة بركان.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى